أين يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث وما الذي يحدث للجنين خلال الشهر الثالث؟

Nora Hashem9 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
Nora Hashem
كيف اعرف نوع الجنين؟
أين يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث وما الذي يحدث للجنين خلال الشهر الثالث؟

أين يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث؟ تتساءل دائمًا المرأة الحامل عن وضع الجنين طيلة شهور الحامل، خاصة منذ بداية الشهر الثالث وانتهاء الثلث الأول من الحمل، لهذا تسأل الكثير من السيدات أين يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث؟ وفي السطور التالية سوف نجاوب بشكل مُفصّل فيمكنكم متابعة القراءة معنا.

أين يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث؟
شكل الجنين الولد في السونار في الشهر الثالث

أين يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث؟

يتمركز الجنين الذكر في الشهر الثالث في الرحم، وتوجد علامات تدل على أن الجنين ذكر منها أنه يتمركز في الجانب الأيمن من الرجم، فهو يفضل الجلوس في هذا الجانب حتى وإن تحرك قليلاً.

مكان الجنين الذكر في الشهر الثالث

في الغالب يتركز الجنين الذكر في الشهر الثالث في الناحية اليمنى من الرحم،  فيميل دائمًا لهذه الجهة دون غيرها حيث يكون حجم الجنين حوالي 28 جرام وطوله 10 سم.

الشعور بحركة الجنين

حركة الجنين هي حركات عضلية يقوم بها الجنين وهو داخل الرحم، وتشعر الأم بها عندما تصل النهايات العصبية إلى العضلات وتبدأ التأثير فيها، وتختلف قدرة الأم على الشعور بحركة الجنين على حسب حركة الطفل وطبيعة جسد الأم ومرات الحمل السابقة.

فتبدأ الحامل الشعور بحركة الجنين عند الإحساس بركلات بسيطة أو رفرفات صغيرة وذلك ما بين الأسبوع السادس عشر والأسبوع الخامس والعشرين من الحمل، وإذا كان هذا ليس الحمل الأول للمرأة فتبدأ بالشعور بحركة الجنين منذ الأسبوع الثالث عشر، وتشعر الأم بحركة الجنين بشكل أكثر عندما تكون في وضعية الاسترخاء.

وتصف الحوامل حركة الجنين بأنها مثل حركة الفراشة أو فرقعة حبات الأرز في البداية، ومع تقدم الحامل تزداد وضوح وقوة، وقد تختلف الحركة من طفل إلى آخر، فبعض الأطفال نشطاء للغاية في حين أن آخرين قد يكونون أقل حركة ونشاطاً.

ويُشاع كثيراً أن هناك فرق بين حركة الذكر والأنثى، ولكن يوجد إثبات علمي يؤكد ذلك، بل التفسير الأنسب أن حركة الجنين تختلف وفقًا لوزن الأم ونشاطها وطبيعة أكلها، لكن قد يوجد اختلافات بسيطة على تأثيرات اليقظة الجنينية إذ تكون أعلى عند الجنين الذكر أكثر من الأنثى.

ولكن ماذا إذا لم تشعر الحامل بحركة الجنين؟ في تلك الحالة إذا لم تشعر الأم بحركة الجنين في الرحم قبل الأسبوع الخامس والعشرين فلا داعي القلق، فقد تكون حركة الجنين خفيفة جداً وغير ملحوظة، بينما إذا اعتادت المرأة بالشعور بحركة الجنين، فإن توقف الجنين عن الحركة فترة من الوقت من الأمور التي تجعل الأم تشعر بالقلق وعليها الذهاب إلى الطبيب.

نوع الجنين بالشهر الثالث

هل يظهر نوع الجنين في الشهر الثالث؟

يستطيع الطبيب تحديد جنس الجنين بداية من نهاية الشهر الثالث من الحمل أو بداية الشهر الرابع عن طريق الفحص بالسونار والاستدلال على نمو أعضاء الجنين مثل القدمين واليدين بشكل واضح، خاصة إذا كان الجنين ذكر حيث تظهر الأعضاء التناسلية للذكر بصورة أوضح من الأنثى.

و يصعب على الطبيب معرفة نوع الجنين إذا تأخر في تحديد ملامح الجهاز التناسلي في حالة إذا كان المولود أنثى فإذا دخلت الحامل الشهر الرابع ولم يعرف الطبيب نوع الجنين فيكون على الأغلب أنثى.

وفيما يلي أهم الملامح التي يمكن للحامل الاستدلال بها جنس المولود إذا كان ذكر أم الأنثى:

الذكر:

  • إصابة البشرة بالجفاف.
  • تناول الموالح بشكل كبير، والمخللات.
  • البرودة في الساقين.
  • تغير لون البول إلى الأصفر الداكن.
  • فقدان شعر الحامل لحيوته ولمعانه.
  • بروز الثدي الأيمن بشكل أكبر من الثدي الأيسر.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ المستمر خاصة في فترة الصباح في الأشهر الأولى من الحمل.
  • تكون البطن بارزة للأمام ومنخفضة للأسفل.

الأنثى:

  • فقدان البشرة للإشراق والنضارة.
  • تغير لون البول للأصفر الفاتح.
  • الرغبة في تناول الحلويات.
  • تساقط الشعر بشكل كبير.
  • البطن تكون دائرية وكبيرة ومتجه للأعلى.

أين يتركز الجنين الذكر في الشهر السادس؟

عادة ما يتركز الجنين في الشهر السادس الذكر في الجهة اليمنى من البطن ويتضح ذلك بمجرد النظر فقط إلى البطن.

أعراض الحمل الأكيدة بولد

نقدم لكم فيما يلي مجموعة من الأعراض الأكيدة التي تظهر على المرأة الحامل بولد:

  • غثيان الحمل الصباحي فقد أكدت الدراسات أنه ذا كانت المرأة لا تعاني من غثيان الحمل فإن هذا دليل على أنها حامل بولد.
  • ظهور حب الشباب حيث تزداد نسبة هرمون التستوستيرون التي تؤدي إلى ظهور البثور وحب الشباب في وجه المرأة الحامل.
  • سرعة ضربات قلب الجنين حيث يُقال  أن نبض الجنين الذكر لا يقل من 140 نبضة في الدقيقة، وبالتالي فإنه إذا كان أقل من ذلك فإن الجنين أنثى.
  • من علامات الحمل في ولد التقلبات المزاجية، فإذا كانت المرأة أثناء الحمل تميل للانطوائية والعزلة وأصبحت أكثر عدوانية وعصبية فمن المرجح أن يكون الجنين ذكرًا.
  • زيادة وزن الحامل يشير إلى نوع الجميم الذكر خاصة إذا كانت الزيادة متمركزة في منطقة البطن.
  • كبر حجم الأنف نسبة إلى فترة ما قبل الحمل.
  • كثرة الهالات السوداء حول العين.
  • يأتي الوحام متأخراً عند السيدات الحوامل بولد.
  • ملاحظة حجم الثدي الأيمن أكبر من الثدي الأيسر.
  •  زيادة نمو الشعر بسرعة وبكثافة أكثر عند الحامل بذكر.
  • حدوث تشققات في الأقدام والأيدي.
  • ارتفاع عدد مرات القيء خصوصاً في الصباح.
  • زيادة الرغبة في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة من السكريات مثل الحلوى والشيكولاتة.

ما الذي يحدث للجنين خلال الشهر الثالث؟

من المتوقع أن تطرأ بعض التغييرات على شكل الجنين في الشهر الثالث مثل:

  • يبدأ الجلد بالنمو لتغطية جسم الجنين.
  • تنفصل أصابع اليدين والقدمين عن بعضهما.
  • يزداد طول الجنين ليبلغ ما يقارب 5 سنتمتر مع نهاية الشهر الثالث.
  • تظهر العيون واضحة، وتغطي الأجفان العيون ولكنها تكون غير مشقوقة بعد.
  • تصبح استدارة رأس الجنين أكثر وضوحًا.
  • تتكون الأعضاء الجنسية الخارجية.
  • تبدو الذراعان أطول من القدمين.
  • تبدأ قنوات السمع الداخلية بالتكون.
  • تبدأ حليمات التذوق بالتكون في منطقة الفم واللسان.
  • تتكون عظام الفكين وتشق الأسنان اللبنية اللثة.

شكل الجنين الولد في السونار في الشهر الثالث

يمكن للطبيب تحديد جنس الجنين الذكر في السونار في الشهر الثالث من خلال العضو التناسلي للذكر، حيث تظهر كرتان صغيرتان تمثلان الخصيتين، كما في الصورة التالية:

ولدد - مقالات متنوعة

متى تبدأ حركة الجنين؟

تبدأ حركة الجنين على الأغلب في الشهر الرابع، وتكون حركة الجنين الذكر أسرع من الأنثى، ونبضات الجنين الذكر أقوى من الأنثى، فتشعر الحامل بركلات في الجزء العلوي من البطن، وفي بعض الحالات تتأخر حركة الجنين الأنثى للشهر الخامس وتكون خفيفة جداً.

العوامل التي تجعل حركة الجنين تزيد أو تقل

هناك مجموعة من العوامل التي تؤثر على حركة الجنين وتجعلها تزيد أو تقل ومن أهمها ما يلي:

  • تناول المشروبات السكرية تظهر حركة الجنين بشكل واضح.
  • تبدأ حركة الجنين في الزيادة بعد تناول الطعام مباشرة.
  • تظهر حركة الجنين أقوي أثناء الجلوس لفترات طويلة في وضع غير مريح.
  • يمكن للأم أن تقوم بالركض الخفيف أو القفز البسيط ثم الجلوس لزيادة حركة الطفل.
  • يمكن أن تقوم الأم بهزات خفيفة وضغط بسيط على البطن مثلما يفعل الأطباء عند قيامهم بإجراء الموجات فوق الصوتية لمساعدة الطفل على تغيير وضعيته.
  • تناول وجبة خفيفة مثل الجبن أو الزبادي أو الفواكه ينشط حركة الجنين داخل الرحم.
  • إذا قمتي بتسليط ضوء مصباح على البطن سوف يستجيب الجنين للضوء ويتحرك ويحاول إبعاد وجهه عن مصدر الضوء.
  • الاستلقاء على الفراش يشجع الجنين على الاسترخاء والنمو، وإذا لم تشعر الأم بحركته فيمكنها تجربة النوم على الجانب الأيمن أو الأيسر فربما يتحرك الجنين.

وهناك عوامل أخرى تؤثر على حركة الجنين في الرحم وهي:

  • وضعية الجنين: وضعية الجلوس تقلل من حركة الطفل، أما في حالة كان رأسه لأسفل وقدمه لأعلى فإن الحركة تكون أسهل له.
  • الوقت: تزداد حركة الطفل في المساء حيث تكون الأم في وضعية الاستلقاء مما يسمح للجنين أن يتحرك وتشعر الأم به.
  • وضعية الأم: عندما تسلقي الأم على الفراش تشعر بحركة الطفل أقوى وأوضح من الوقت الذي تتحرك فيه.
  • حجم الجنين: حيث تقل حركة الجنين كلما زاد حجمه، فلا تشعر الحامل بحركته بشكل واضح خاصة خلال الأشهر الأخيرة من الأحمر.

ومن الضروري متابعة حركة الجنين بشكل مستمر بداية من الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل، فإذا شعرت الحامل بأنها أقل من 10 حركات في خلال ساعتين، فعليها محاولة تنشيط حركته بتناول قطعة من الشكولاتة أو كوب من العصير، ومتابعة الحركة مرة أخرى وإلا مراجعة الطبيب والفحص بالموجات فوق الصوتية.

تطور الجنين في الشهر الثالث من الحمل

يتطور الجنين في الشهر الثالث من الحمل على مدار الأسابيع الأربعة كما نرى في النحو التالي:

الأسبوع التاسع:

يصبح قلب الجنين كامل ومتكون من الحجرات الأربعة، وتكون العيون ملتحمة دون انفصال، كما تبدأ الغضاريف والعظام في التكوين، وتظهر أطراف الجنين.

الأسبوع العاشر:

يبدأ جهاز البنكرياس في إفراز مادة الأنسولين بجانب إفراز هرمون التستوستيرون، كما يبدأ العمود الفقري في التكون، ويبدأ الكبد في إفراز المادة الصفراء التي تفرز من المعدة.

الأسبوع الحادي عشر:

تبدأ بصيلات الشعر في النمو، ويكون حجم الجنين مثل حبة التين، كما يصبح طول الرأس مناسب مع طول الجسم.

الأسبوع الثاني عشر:

حيث يستمر الجهاز العصبي في مرحلة النمو والتكوين، وتبدأ الأعضاء التناسلية في الاكتمال بشكل واضح، كما ينتج الجسم كرات الدم البيضاء والحمراء، وينشط عمل كل من الجهاز المناعي وعمل الطحال والكبد، كما تبدأ إفرازات الغدد العرقية واللعابية.

طرق معرفة نوع الجنين بدون سونار

قديمًا قبل استخدام السونار، اتبعت الحوامل طرق مختلفة لمعرفة نوع الجنين وكان أكثرها الاختبارات المنزلية لتحديد نوع الجنين دون سونار:

  • اختبار البول:

يعد اختبار البول من الاختبارات الدقيقة في تحديد جنس الجنين، فلون البول الداكن يشير إلى جنس المولود الذكر، أما اللون الفاتح فيدل على أن الجنين أنثى.

  • اختبار الصودا والملح:

تعتمد الطريقة على وضع كمية بسيطة من صودا الخبز أو الملح مع بول المرأة الحامل، فإذا تعكر البول بعد تفاعله مع صودا الخبز فيشير ذلك إلى الحمل في أنثى.

  • اختبار تأرجح القلادة:

يعتمد هذا الاختبار على تعليق خاتم الزفاف في قلادة وأرجحته فوق البطن، ويشير تحرك الخاتم بشكل دوائر إلى الحمل بأنثى، بينما يشير تأرجحه في كلا الاتجاهين إلى الحمل بذكر.

طرق طبية تساعد على معرفة نوع الجنين

تواجد العديد من الطرق الطبية التي تساعد في معرفة نوع الجنين ومنها:

الاختبارات الجينية:

مثل اختبار فحص الزغابات المشيمية وبزل السائل الأمنيوسي، وذلك عن طريق إدخال إبرة إلى بطن الأم تصل إلى الرحم لسحب السائل الموجودة حول الجنين.

اختبار الحمض النووي:

يمكن إجراء اختبار الحمض النووي بداية من الأسبوع التاسع في الحمل، ويعتمد الفحص على أخذ جرعة من دَم الأم وتحليل المادة الوراثية الخاصة بالجنين، حيث يمكن معرفة نوع الجنني من خلال الكروموسوم الجنسي، ولكن لا يٌنصح بإجراء هذا الاختبار إذا كانت الحامل خضعت سابقًا لعملية زراعة النخاع العظمي أو كانت حامل في توأم.

نصائح هامة للأم خلال فترة الحمل

التغذية المناسبة:

حيث تحتاج المرأة الحامل لغذاء صحي متوازن، وتناول المواد الغذائية الغنية بالمعادن خاصة الحديد، فالإهمال في الحصول على نسبة جديدة من الحديد يؤدي إلى ارتفاع نسبة الأنيميا أثناء الحمل، والحرص على تناول الوجبات الصغيرة والخفيفة لتجنب الشعور بالغثيان تحديداً في الصباح، مع الإكثار من شرب الماء والسوائل كبديل للوجبات الدسمة.

شرب الماء:

يجب على الحامل أن تحافظ على رطوبة الجسم نظراً لحاجة الجسم في الحمل إلى كميات أكبر من السوائل، بسبب زيادة حجم الدَّم لتلبية متطلبات التغذية والأكسجين للجنين.

تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية:

على المرأة الحامل الحرص على تناول المكملات الغذائية التي يوصي به الطبيب خلال فترة الحمل، وأهمها حمض الفوليك الذي يحمي الجنين من العيوب الخلقية التي تحدث في الدماغ والحبل الشوكي، فإذا لم تتناول المرأة حمض الفوليك قبل الحمل فعليها البدء بتناوله بمجرد معرفتها بالحمل وعليها الاستمرار بتناوله حتى نهاية الأشهر الثلاثة الأولى.

وكذلك فيتامين د  الذي يساهم في بناء أسنان وعظام الطفل، كما أنه يساعد على تنظيم مستويات الفوسفات والكالسيوم في جسم الحامل.

التقليل من استهلاك الكافيين:

يُنصح بابتعاد الحامل عن استهلاك المشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من الكافيين، أو لا تتجاوز كمية الكافيين التي تتناولها عن 200 ملغم يوميًا، والحد أيضًا من تناول المشروبات الغازية، حيث تؤدي تلك المشروبات إلى مضاعفات مثل التعرض للإجهاض، أو الاضطرابات الخلقية، أو الولادة المبكرة.

الحصول على قسط كافي من الراحة:

تسبب التغيرات السريعة في مستوى الهرمونات الشعور بالتعب والإرهاق خاصة في الشهور الأولى من الحمل، ولهذا عليها أخذ قسط كافي من الراحة عن طريق اتباع النصائح التالية:

  • إغلاق الهاتف المحمول وعدم التفكير بالعمل.
  • اختيار وقتٍ مناسب للخلود فيه إلى النوم في كل ليلة.
  • الاسترخاء على الأريكة في حالة عدم الشعور بالنعاس.
  • النوم على أحد الجانبين لأن الاستلقاء على البطن غير مريح والاستلقاء على الظهر يؤثر في عملية تدفق الدم للطفل.

قياس ضغط الدَّم باستمرار:

بداية من الأسبوع العشرين من الحمل على الحامل أن تتابع قياسات ضغط الدَّم بشكل مستمر، فمن الطبيعي أن يكون أقل من معدلاته الطبيعية، لكن في حاله ارتفاعه تكون الأم عرضة للإصابة بتسمم الحمل، لذلك يجب عليها ألا تهمل القياس المتكرر

الاخبار العاجلة