الصداع عند الحامل ونوع الجنين وأنواع الصداع عند الحامل

Doha11 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
Doha
الحمل عند المرأة
أسباب الصداع عند الحامل

الصداع عند الحامل ونوع الجنين، خلال السطور التالية من المقال سوف نتعرف على ما إذا الصداع عند الحامل له علاقة بنوع أو جنس الجنين أم لا، وما هي أنواع هذا الصداع وأسبابه وطرق التعامل معه وغيرها من الأمور.

أسباب الصداع عند الحامل
طرق التعامل مع صداع الحمل

الصداع عند الحامل ونوع الجنين

لم تثبت الدراسات العلمية حتى الآن وجود علاقة مباشرة بين الصداع عند الحامل ونوع الجنين، حتى وإن كانت تصدق لدى البعض، إلا أنها ليست قائمة على أساس علمي، لذا الأخذ بها كحقيقة وشيء مثبت ما هو إلا نوع من الخرافات.

يمكن فقط تحديد جنس الجنين داخل الرحم من خلال تصوير الموجات فوق الصوتية خلال فحص السونار، والتي تعطي نتيجة مؤكدة بداية من الشهر الثالث أو الرابع من الحمل وذلك حسب دقة الجهاز المستخدم.

الربط بين صداع الحامل ونوع الجنين

يربط البعض بين صداع الحامل ونوع الجنين، فإذا كانت تشعر بالصداع الشديد أثناء فترة الحمل، فهذه علامة على حملها في ذكر، ولكن عندما يمر الحمل دون الشعور بالصداع أو كان بدرجة خفيفة، فهي بذلك حاملًا في أنثى، ولكن لم تثبت الدراسات العلمية صحة هذا الكلام لذا لا يجب أن تعتمد المرأة عليه في تحديد جنس المولود.

الصداع بداية الحمل

يعد الصداع في بداية الحمل أحد الأعراض الشائعة التي تصاحب المرأة الحامل إلى جانب الغثيان والقيء الملازم لها في الصباح طوال الشهور الأولى من الحمل، ويمكن أن تصاب بالصداع مرة أخرى في الشهر الرابع والخامس والسادس بسبب التغيرات الهرمونية الكثيرة التي تحدث في جسمها وشعورها بالتوتر الشديد، هذا بالإضافة إلى نمو الرحم لاستيعاب التطور في حجم الجنين، مما يجعلها تشعر بالإجهاد والتعب الذي يؤدي إلى عدم قدرتها على النوم والإصابة بالصداع.

علاج الصداع للحامل في الشهر الثالث

هناك بعض الإرشادات التي يجب أن تأخذ بها المرأة الحامل حتى تتمكن من التخلص من الصداع في الشهر الثالث، وهي:

  • يجب عليها استشارة الطبيب المعالج أولاً لتناول بعض الأدوية الآمنة على الحمل مثل الباراسيتامول، والأسيتامينوفين.
  • إذا كانت المرأة الحامل تعاني من الصداع النصفي، يمكنها أخذ حمام دافئ حتى تتخلص من التوتر المتسبب في الصداع.
  • وضع الماء البارد أو الدافئ على الجبهة.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تسبب الصداع مثل؛ اللحوم المعلبة والشوكولاتة والجبن المعتق والفول السوداني، والأطعمة المحفوظة.
  • اتباع نظام صحي في النوم حتى يأخذ الجسم كفايته من الراحة ولا يشعر بالصداع.
  • تجنب تمامًا الروائح التي تتسبب في الصداع.
  • الجلوس في مكان هادئ ومظلم عند الإصابة بالصداع النصفي.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة بعد استشارة الطبيب.
  • تناول الغذاء بانتظام لأن الجوع والعطش يتسببان في انخفاض نسبة السكر في الدم، مما يؤدي إلى حدوث الصداع.
  • يجب على المرأة الحامل استنشاق الهواء النقي مرتين على الأقل يوميًا، والابتعاد عن التدخين.
  • الجلوس أيضًا بشكل صحيح يمنع حدوث آلام الرقبة التي تتسبب في الصداع.

متى يبدأ صداع الحمل؟

يبدأ صداع الحمل في الشهور الأولى من الحمل بسبب الشعور بالتعب والإرهاق نتيجة للتغير الذي يحدث في نسبة الدم والهرمونات، إلى جانب سوء التغذية وانخفاض نسبة السكر في الدم، أو عدم تناول الطعام بصورة منتظمة، أو يمكن ان يكون السبب هو انسحاب الكافيين من الجسم أو الجلوس أمام الهاتف أو الكمبيوتر لفترات طويلة وغيرها من الأمور التي يمكن أن تتسبب في الصداع للمرأة الحامل في الشهر الثالث.

متى ينتهي صداع الحمل؟

بعد انتهاء الشهور الثلاثة الأولى من الحمل يمكن أن تشعر المرأة الحامل بالصداع بشكل متقطع على فترات قريبة أو بعيدة، ولكن هذا الأمر يختلف من سيدة إلى أخرى حسب طبيعة الحمل والتغذية وصحتها هي والجنين، لذا لا يمكن تحديدًا متى ينتهي صداع الحمل.

الصداع عند الحامل في الشهر الرابع

يحدث الصداع عند الحامل في الشهر الرابع نتيجة للعديد من العوامل، منها:

  1. الإصابة باحتقان الجيوب الانفية أو الحساسية التي يصاحبها الصداع.
  2. مع تطور الحمل ووصوله إلى الشهر الرابع يزداد حجم الدم ويتغير مستوى الهرمونات في الجيم مما يؤدي إلى الشعور بالصداع.
  3. الجفاف والإجهاد في العضلات بسبب كبر حجم الجنين.
  4. ارتفاع ضغط الدم وانخفاض نسبة السكر في الدم.

أسباب الصداع عند الحامل

تشعر المرأة الحامل بالصداع خلال فترة الحمل نتيجة للعديد من الأسباب، منها ما يلي:

  • حدوث تغير في الهرمونات داخل الجسم، مثل ارتفاع هرمون البروجسترون، ولو كانت خلال الشهور الأولى من الحمل، فيمكن أن يرجع السبب إلى زيادة حجم الدم الذي ينتجه جسم المرأة.
  • الشعور بالقلق خلال فترة الحمل وعدم النوم بصورة جيدة.
  • إصابة جسم المرأة بالجفاف أو نقص الترطيب اللازم.
  • التعرض لحالة نفسية سيئة مثل الإصابة بالاكتئاب أثناء فترة الحمل.
  • الإصابة بالصداع النصفي.
  • الشعور بالتعب والإجهاد خلال النصف الأخير من الحمل.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • لا تتناول المرأة الحامل غالباً المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لذا يمكن أن يتسبب انسحاب الكافيين من جسمها بالصداع لها.

أنواع الصداع عند الحامل

توجد أربعة أنواع من الصداع يمكن أن تصاب بها المرأة أثناء فترة الحمل، منها ما يلي:

الصداع النصفي

يطلق عليه هذا الاسم لأنه يصيب جهة واحدة من الوجه، وهذا النوع يكون شديد بدرجة متوسطة أو شديدة جدًا وتتراوح المدة التي يستغرقها من ساعات وحتى أيام، ومن أسبابه حالة الغثيان والقيء التي تعاني منها المرأة الحامل أو يمكن أن تكون مصابة بحساسية زائدة تجاه الضوء أو الصوت القوي.

الصداع الناتج عن التوتر

يعرف باسم الصداع الخلفي لأنه يصيب منطقة مؤخرة الدماغ لدى الحامل، وتزداد حدة الشعور بهذا الصداع عند لمس العنق أو الكتفين أو فروة الرأس.

صداع الجيوب الأنفية

يحدث هذا النوع من الصداع خلال الثلث الأول من الحمل، حيث تعاني بعض النساء من سيلان الأنف والإصابة بالحساسية الشديدة، مما يؤدي إلى حدوث احتقان في منطقة الجيوب الأنفية وبالتالي الشعور بالصداع الذي يتسبب في الإحساس بألم في العينين والجبهة وبين الحاجبين وتزداد حدته عند إمالة رأسها إلى الأمام.

الصداع العنقودي

وهو غير شائع مثل باقي الأنواع، وعند إصابة المرأة الحامل به، فهي تشعر بألم حاد حول العينين عادة ويأتي بصورة مفاجئة.

متى يستدعي صداع الحمل زيارة الطبيب؟

هناك بعض الحالات التي تستدعي زيارة المرأة الحامل للطبيب عند الإصابة بالصداع، وهي:

  • في حالة استمرار الألم في الرأس لفترة ليست بالقصيرة.
  • عدم القدرة على القيام بالمهام اليومية العادية بسبب الصداع.
  • ازدياد حدة الألم في منطقة خلف الرأس بشكل تدريجي؛ للدرجة التي يصاحبه الإصابة بالحمى والتقلبات المزاجية والاضطرابات في الرؤية والتلعثم في الحديث والشعور بالتخدير في أي مكان بالجسم وصعوبة التركيز.

طرق التعامل مع صداع الحمل

يمكن للحامل اتباع الإرشادات التالية حتى تخفف من حدة صداع الحمل:

  • وضع كمادات دافئة حول منطقة العين والأنف إذا كانت مصابة باحتقان الجيوب الأنفية.
  • في حالة الشعور بصداع خلف الرأس، عليها الاستحمام بالماء الدافئ.
  • تناول الطعام الصحي بانتظام ثلاث مرات يوميًا.
  • أخذ القسط الكافي من النوم.
  • الحفاظ على الترطيب لمناسب للجسم من خلال شرب الماء والسوائل الصحية.

شكل البطن يحدد نوع الجنين

هناك اعتقاد منتشر بين الناس أنه يمكن تحديد نوع الجنين من خلال شكل البطن؛ وهو أنه عندما تكون البطن لأسفل، فهذه علامة على أنها حامل في ذكر، والعكس صحيح، إذا كان شكل البطن مرتفع لأعلى، تكون حامل في أنثى، ولكن هذا الأمر لا يستند على أي أساس علمي.

وإذا نظرنا إلى الأمر من الجانب العلمي، فإن شكل بطن الحامل يعتمد على عدة عوامل ولكنها غير مرتبطة إطلاقًا بنوع الجنين، فهي تكون مرتفعة في الفترة الأولى من الحمل أو في حالة أن لديها عضلات بطن قوية، وتبدأ البطن في الانخفاض مع التقدم في شهور الحمل.

معرفة نوع الجنين من حجم الثدي

تستطيع المرأة الحامل معرفة نوع الجنين الذي تحمله في بطنها من خلال حجم الثدي، فإذا كان حجم الثدي الأيسر أصغر من الأيمن، فتلك إشارة إلى الحمل في أنثى، أما في حالة العكس أو عدم وجود اختلاف في حجم الثديين، فهذا دليل على أنها حامل في ذكر.

معرفة نوع الجنين من قدم الام

هناك بعض الأمور الشائعة فيما يتعلق بمعرفة نوع الجنين من قدم الأم؛ حيث أنه في حالة كون قدم الأم باردة وفيها ارتعاشه معظم الوقت، فهذه علامة على أنها حامل في فتاة، وفي حالة أن القدم في صورتها الطبيعية، فيدل ذلك على الحمل في ذكر.

الاخبار العاجلة